mbMenu
الرئيسية
النسخة الإنجليزية
خريطة الموقع



فيسبوك
إنستقرام
تويتر
يوتيوب


الأحد المقبل.. النقل والإتصالات تعقد ندوة وطنية في تطبيقات الفضاء
تنطلق يوم الأحد المقبل في قاعة عُمان بفندق قصر البستان أعمال الندوة الوطنية حول "الإستخدامات السلمية لتطبيقات وتقنيات الفضاء الخارجي من أجل التنمية الشاملة" والتي تنظمها وزارة النقل والإتصالات على مدى يومين. 
 
وسيرعى معالي الدكتور أحمد بن محمد بن سالم الفطيسي وزير النقل والإتصالات إفتتاح أعمال الندوة وذلك بحضور عدد من أصحاب السعادة الوكلاء والرؤساء التنفيذين لعدد من الشركات إلى  جانب المهتمين والمختصين.
 
وتهدف الندوة الوطنية إلى بث الوعي حول أهمية الاستخدامات السلمية لتطبيقات تقنيات الفضاء المختلفة ودورها في التنمية الشاملة والمستدامة، بجانب بناء القدرات الوطنية في  هذا المجال، حيث يأتي تنفيذ أعمال هذه الندوة عبر سلسلة من الورش والندوات نفذتها  وزارة النقل والإتصالات ضمن التحضير لمشروع القمر الاصطناعي.
 
ويشارك في أعمال الندوة نخبة من الخبراء العالميين في هذا المجال من ستة دول تشمل الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا وتركيا والصين واليابان ومنظمة التعاون آسيا-المحيط الهادي للفضاء، حيث سيقدم المتحدثون تجاربهم حول الإستخدامات السلمية لتطبيقات الفضاء وأثرها على التنمية الشاملة. 
 
كما سيشارك في الندوة الوطنية حول الإستخدامات السلمية لتطبيقات وتقنيات الفضاء الخارجي من أجل التنمية الشاملة، خبراء ومتحدثون من السلطنة لعرض التجارب الناجحة لاستخدام تطبيقات الفضاء. 
 
وتتوزع مشاركات المتحدثين حول إستخدام وتطبيقات الفضاء في التخطيط والتطوير والتنمية والاتصالات وإدارة الأزمات والكوارث، بجانب مكافحة الآفات والأمراض.
 
كما ستعرض الندوة التجارب الدولية الناجحة في هذا المجال والتعرف على العقبات والتحديات التي قد تحول دون الإستفادة من التطبيقات المختلفة لتقنيات الفضاء والتعرف على الحلول المقترحة للتغلب عليها.
 
 

 

أن تكون السلطنة رائدة في قطاع النقل والإتصالات من خلال تقديم الوزارة لخدمات ذات جودة عالية ومتاحة ومستدامة وآمنة مراعية مسؤوليتها المجتمعية، وأن يصبح القطاع ثاني مصدر للدخل القومي، وأن تكون السلطنة ضمن...المزيد